عمليات التجميل في تركيا

ابتسامة هوليود - جراحة وتجميل الاسنان - تجميل الانف - تجميل الحروق

زراعة شعر الحاجبين وتكثيفهما

1

شارك الآن


زراعة الحواجب هي واحدة من أصعب الاجراءات التجميلية وأكثرها تحدياً. ولكنها تعطي نتائج مذهلة عند تأديتها على يد الخبراء. هذه العملية تتم عبر تقنية الـ FUE أو تقنية الـ FUG/strip (الشريط), وأهم ما تتطلبه هو الدقة في أماكن الشعيرات المزروعة حيث أنها ستحدد اتجاه و زاوية النمو, بالاضافة الى التصميم الجمالي ليعطي المظهر الطبيعي للحاجبين و الذي يكمل ملامح وجه المريض.
على الرغم من إمكانية عدم ملاحظة ما إذا كان الشخص يمتلك حاجبين كاملين طبيعيين، الا انه من السهل جدا أن تحدد أن حاجبيك قد أصبحا رفيعين جداً أو عملياً قد اختفوا. عندما يحدث ذلك سوف يؤثر على ثقتك في نفسك واحترامك لذاتك. أدى تطور تقنيات زراعة الشعر في العشر سنوات الأخيرة إلى إمكانية زراعة شعر الحاجبين وعندما تتم بشكل ملائم تؤدي إلى نتائج رائعة،
وبزراعة الشعر يمكن أن تعيد حاجبيك سواء قد تعرضت لفقد الشعر نهائيا في هذه المنطقة او أنك قد بدأت في التعرض لفقد الشعر مما ادى لنحافة الحاجبين بسبب نتف الشعر بشكل مبالغ فيه او أسباب وراثية وجينية.

–  لماذا عليك أن تجري عملية زراعة شعر الحواجب؟

هناك طرق أخرى لجعل الحواجب تبدو أثقل مثل الوشم (التاتو) او مستحضرات التجميل اليومية، لكن هذه الطرق لها عواقب، فهي ليست حلول طبيعية لمشكلتك. فزراعة الحاجبين تأخذ الشعر مباشرة من رأسك، الشعر المزروع دائم ويمكن ان يكون متقارباً بحسب رغبة المريض.
كما أن هذا الإجراء فعلياً غير مؤلم ويستغرق تقريبا خمس لسبع أيام من اجل التعافي. معدلات النمو في الشعر المزروع عالية جداً سواء في زراعة حاجب كامل او أجزاء منه. ولكن بعض المرضى يرغبون في اجراء عملية ثانية للحصول على كثافة اعلى.

– عملية زراعة الحاجبين:

من أفضل مميزات ومظاهر زراعة الحاجب هو أن العملية تتم مباشرة في اتجاه مستقيم. حيث تعتمد على المدى الذي ترغب فيه. سواء كانت كمية صغيرة لتغطية الندوب او استعادة كاملة للحصول على حاجب ثقيل. تتضمن العملية زراعة عدد يتراوح ما بين50 وحدة (شتلة) الى 400 في الحاجب الواحد، و تتضمن الوحدة (الشتلة) شعيرة او اثنين.
الخطوة الأولى هي تصميم الحاجبين وهي مقترنة بمدى استجابتك، مع طبيبك الذي سيتأكد من أن يكون التصميم جميلاً ومظهره طبيعي. أغلب المرضى يأخذون مخدراً عن طريق الفم، وبمجرد أن يتم حقن المخدر باستخدام العصا (جهاز الكتروني يعمل على تقليل الإحساس)، يصبح المريض مرتاحاً تماماً ولا يوجد ما يزعجه.
شعر المتبرع يؤخذ نموذجيا من مؤخرة الرأس , باستخدام تقنية الشريط FUG او تقنية FUE.ستتخذ القرار باستخدام التقنية المناسبة مع طبيبك، بالاعتماد على مظهر شعرك، وجمالك، وأهدافك ومخاوفك. في بعض الأحيان يتم أخذ الشعيرات من أسفل مؤخرة الرأس كما هو موضح للحصول على شعيرات أدق. بينما يقوم الفريق المتخصص بتحضير الشتلات تحت الميكروسكوب. الطبيب سيحدد كل أماكن الزرع، التي ستحدد اتجاه وزاوية النمو.
فيما بعد سيتم وضع الشتلات الواحدة تلو الأخرى في أماكن الزرع، تترك العملية تحت إشراف طبيبك بينما يقوم المساعدين الخبراء في تأدية هذه الخطوات. بعد ساعات عديدة، بعد زراعة معظم الشعيرات، سيتم التحقق من الحاجبين (ويعاد التحقق مراراً والتكرار حسب الحاجة) للتأكد من أن الطبيب والمريض كلاهما راضي عن كثافة وشكل الحاجبين. هذا الاجراء لا يتم إلا للحصول أفضل نتيجة ممكنة. بالاعتماد على عدد الشعيرات المزروعة،
تستغرق العملية نموذجياً أربع ساعات. يمكن للمرضى مغادرة مركز زراعة الشعر مع بعض عدم الراحة في منطقة التبرع.يمكن ان يوجد بعض القشور الصغيرة حول الشعيرات المزروعة كما تحمر المنطقة قليلاً في أول خمسة أيام، بعد ذلك يخف اللون ليصبح وردياً ويمكن اخفاؤه بمستحضرات التجميل. كما سيتعرض المريض العرضي لبعض الكدمات والانتفاخ حول العين في أول ثلاثة أيام، ولكن الغالبية تتعرض لكميات بسيطة. خيوط الجراحة إذا استخدمت في منطقة التبرع ستذوب بعد بضعة أسابيع، تاركة ندبة على شكل خط رفيع
وإذا تمت بتقنية FUE, فلا يوجد أي ندوب ولا حاجة للخيوط الجراحية. الشعيرات المزروعة ستتساقط بعد أسبوعين أو ثلاثة تقريباً، بعد ذلك من المفترض أن تنمو الشعيرات مجدداً بعد أربعة أشهر. خلال الأسبوع الثاني والثالث، الحاجبين سيبدوان في غاية الجمال، باعتبار ان الشعيرات لم تسقط بعد. في خلال الشهور الست التالية، سيصبح الحاجبان أثقل وأثقل. ولأن الشعيرات تأتي من فروة الرأس فانها تتطلب التهذيب عادة كل 10 الى 14 يوم، وفي بعض الأحيان قد يحتاج الى التسريح والحلاقة.
يوجد القليل جداً من المخاطرة، وهذا يتضمن طول فترة تلون الجلد باللون الوردي، والنمو الضعيف للشعر المزروع، وتوسع القطاع في منطقة التبرع. المريض العرضي يختار إجراء عملية ثانية في نفس السنة او فيما بعد لتحقيق كثافة أعلى.

 

هل أنت مرشح؟

عموماً، أغلب المرضى مرشحون مناسبون لزراعة الحواجب. الحالة الصحية الجيدة مهمة لتقليل خطر المضاعفات. المرضى الذين فقدوا حواجبهم لسبب جيني (وراثي)، او بسبب النتف المبالغ فيه، او بسبب صدمة هم عادة أفضل المرشحين. هؤلاء الذين يعانون من الوبشيا اريتا، او الوبيشيا التليف الامامي (فرونتال فيبروزيز) او اي من الحالات الصحية العديدة التي قد تؤدي لفقد شعر الحاجبين فمن الممكن ان يكونوا او لا يكونوا مرشحين مناسبين،
لأن هناك مخاطرة بعدم نمو الشعيرات بعد الزرع. سيتم تحديد ما إذا كنت مرشحاً أم لا بواسطة طبيبك و قد يقتترح فحص عينة (بيوبسي) من المنطقة أو تدخل طبيب امراض جلدية. التوقعات الواقعية حاسمة فالهدف هو تحسين الحاجبين بشكل كبير وخلق أفضل نتيجة ممكنة، لكن الكمال ليس عادة واقعياً.

أسئلة شائعة حول زراعة الحاجبين
الأسئلة التالية هي بعض الأسئلة الأكثر شيوعاً عندما يتعلق الأمر بزراعة الحواجب، والتي يجب أن تعرفها إذا كنت تفكر في هذا الإجراء.

 

– كم من الوقت سيحتاج هذا الاجراء؟

يعتمد طول هذا الاجراء جزئياً على عدد الشعيرات التي يتم زرعها. إذا كانت عند الحد الأدنى، تستغرق العملية ساعتين أو ثلاثة. إذا كنا عند الحد الأقصى، فسيستغرق 3 الى 5 ساعات غالباً. السبب هو حقيقة أن كل شعرة يجب ان توضع بدقة على الحاجب.

 

– ماذا يمكن ان اتوقع بعد هذا الإجراء؟

مدة التعافي بعد هذا الاجراء هي عادة 5 الى 7 أيام. بينما بعض القشور ستظهر حول كل شعرة خلال الأسبوع الأول وستترك نقط وردية اللون عندما تسقط، يخف اللون عادة خلال الأسابيع التالية ويترك منطقة ذات شكل طبيعي.

 

– متى يمكنني العودة الى عملي؟

عادة يمكنك العودة للعمل فوراً بعد ثلاثة أيام من العملية. بالرغم من أنك ربما تريد الانتظار لمدة أسبوع على الاكثر حتى تختفي كل اثار العملية.
زراعة الشعر هي طريقة حديثة لمحاربة الصلع. فالناس لم يعودوا خائفين من التجربة في هذه الطريقة لاسترجاع الشعر. اجراء زراعة الشعر الصناعي رائج هذه الايام بسبب زيادة القابلية للصلع في الرجال والنساء على حد سواء. و لكن زراعة الشعر لا يعتبر آمناً نوعا ما, فالطريقة ليست خالية تماماً من كل المخاطر. فهناك مخاطر محتومة تصحب هذه العملية الجراحية مما قد يزعج المرء أحيانا. لتفادي هذه الأعراض الجانبية، يجب على المرء ان يستشير مستشاراً طبياً موثوقاً حسن السمعة و أن يكون مختصاً في طرق زراعة الشعر.
قد تبدو الأعراض الجانبية غريبة في بعض الأحيان. في بعض الأوقات، الأعراض الجانبية لهذا الاجراء تظهر فوراً بعد زرع الشتلات أو على العكس، قد تظهر الأعراض الجانبية في وقت لاحق بعد العملية بوقت طويل. يجب على المريض أن يعرف الأعراض الجانبية المحتملة التي تصاحب هذه العملية التجميلية.


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

© جميع الحقوق محفوظة عمليات التجميل والعلاج في تركيا | برمجة وتصميم : Planet WWW